الرئيسية » أخبار محلية » رئيس الجمعية الوطنية بالعطاوية يطالب بفتح مفوضية الأمن عبر إذاعة شدى” أف أم”

رئيس الجمعية الوطنية بالعطاوية يطالب بفتح مفوضية الأمن عبر إذاعة شدى” أف أم”

طالب الأستاذ محمد رزقاوي عضو المكتب التنفيذي ورئيس فرع العطاوية للجمعية الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان بالمغرب في تصريح خص به اليوم نشرة أخبار الظهيرة ليومه الثلاثاء 7 مارس الجاري على إذاعة شدى “أف أم” مديرية الامن الوطني بالتعجيل بفتح مفوضة الأمن الوطني بالعطاوية والتي باتت بنايتها جاهزة لا ينقصها إلا الأطر والموارد البشرية لمباشرة مهامها، خصوصا بعد انتشار أنباء عن توصل العديد من عناصر الشرطة بتعيينات العمل بمفوضية العطاوية.

هذه الإدارة التي ينتظر أن تساهم في تخفيف معاناة الساكنة المادية والمعنوية التي يفرضها تنقلهم نحو مدينة قلعة السراغنة لإعداد وثائقهم الرسمية وهو ما يسبب ضغطا كبيرا هناك، كما يعقد سكان المدينة آمالا كبيرة على العناصر الأمنية مستقبلا في الحرص على تأمينهم والحد من انتشار ظواهر السرقة سواء من المنازل والدكاكين أو في الشارع العام، بالإضافة إلى الإسهام الكبير في وضع حد لمظاهر البداوة بمنع انتشار العربات بمختلف أشكالها المجرورة والمدفوعة ناهيك عن الدور الكبير في تنظيم عملية السير والجولان على تعرف ضغطا كبيرا بسبب توافد مختلف وسائل النقل على المدينة من المداشر والقرى المجاورة لاسيما الدراجات النارية والتي تعتبر العامل الاكبر الأكثر إسهاما في حوادث السير بالمدينة.

وكانت الجمعية الوطنية وبناء على توصلها بعريضة موقعة من طرف فعاليات من المجتمع المدني تندد بالظوار السابق ذكرها، قد قامت بمراسلة المدير العام للأمن الوطني تلتمس منه التعجيل بفتح المفوضية لما ستضفيه على المدينة من خدمات اجتماعية واقتصادية كما ستساهم الرفع من جماليتها والإحساس بالأمن والأمان.

وفيما يلي مقتطف من نشرة الظهيرة على إذاعة شدى:

عن إدارة الموقع

x

‎قد يُعجبك أيضاً

حركة السترات الصفراء تجتاح بني عامر والجمعية الوطنية تطالب برحيل القائد ورئيس الدائرة

نظم منخرطو ستة فروع للجمعية الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان بالمغرب اليوم الأحد 17 فبراير ...