الرئيسية » قضايا التعليم » التنسيق الوطني لضحايا المرسوم رقم 2.18.294 ”إطار متصرف تربوي” يقرر خوض أشكال احتجاجية

التنسيق الوطني لضحايا المرسوم رقم 2.18.294 ”إطار متصرف تربوي” يقرر خوض أشكال احتجاجية

في إطار المستجدات التي عرفها ملف خريجي سلك أطر الإدارة التربوية من خلال إقصائهم من لوائح الناجحين بالامتحان المهني دورة 2018، وبعد أن اجتازوا هذا الامتحان بناء على استدعاءات رسمية بصفتهم مكلفين بمهام الإدارة التربوية. وأمام هذا الحيف المتواصل الذي حمله المرسوم في حق منتسبيه من الدرجة الثانية بمقتضيات زجرية أقل ما يقال عنها عقوبة إدارية وقهقرة واضحة بمخرجات أقل من المدخلات.

واستحضارا لما يترتب عن هذا الإقصاء من قرصنة للأقدمية في الدرجة والحرمان من الترقية وخلق جيل جديد من الضحاياـ سارع خريجو وخريجات سلك الإدارة التربوية لعقد لقاءات واجتماعات على صعيد كل جهة، وبعد نقاش وتداول الوضعية الراهنة فإننا نعلن: استنكارنا للإقصاء الممنهج من لوائح الناجحين ورفضنا القاطع لقرصنة سنوات الأقدمية وحرماننا من الترقية في الدرجة، خصوصا في ظل غياب تعاقد صريح أثناء الولوج لهذا المسلك.

ولكل هذا فإن التنسيق الوطني لضحايا إطار متصرف تربوي خلص إلى ما يلي:

  • التنديد باستمرار وزارة التربية الوطنية في تفريخ مزيد من الضحايا في القطاع مع كل نص تشريعي جديد.
  • استنكارنا الشديد للإقصاء الممنهج لخريجي المسلك المكلفون بمهام الإدارة التربوية من لوائح الناجحين في الامتحان المهني 2018 والطعن فيها.

المطالبة بـ:

  1. ترقية استثنائية لفائدة جميع المتضررين الذين ولجوا المسلك قبل صدور المرسوم 2.18.294 إلى الدرجة الأولى ابتداء من تاريخ التخرج.
  2. الاحتفاظ بسنوات الأقدمية في الدرجة.
  3. دبلوم التخرج لخريجي المسلك أسوة بباقي الفئات (هيئة التفتيش، هيئة التوجيه والتخطيط…)
  4. إقرار مبدأ التعيين والحركية في وبين الأسلاك التعليمية الثلاث.
  5. إعادة النظر في مقتضيات المرسوم السالف الذكر بما يلائم بين المدخلات والمخرجات ويحفظ لمنتسبي المسلك القيمة المهنية والاجتماعية التي تراعي أدوارهم القيادية بالمؤسسات التعليمية.

الإعلان عن:

  1. خوض اعتصام إنذاري لمدة 3 أيام قابل للتمديد:
  • الاثنين 20 ماي 2019 وقفة أمام مديرية الموارد البشرية ابتداء من العاشرة صباحا.
  • الثلاثاء 21 ماي 2019 وقفة أمام وزارة التربية الوطنية. ابتداء من العاشرة صباحا.
  • الأربعاء 22 ماي 2019 مسيرة في اتجاه البرلمان.
  1. عزمنا خوض كافة الأشكال النضالية دفاعا عن ملفنا المطلبي.

وعليه ندعو كافة المسلكيين والمسلكيات إلى توحيد الصفوف والانخراط في كافة الأشكال النضالية حتى تحقيق المطالب المشروعة.

عن إدارة الموقع

x

‎قد يُعجبك أيضاً

دخول مدرسي مضطرب وانطلاقة الدراسة متعثرة وعودة ظاهرة الأشباح… والمقبل من الأيام بلاغ وزاري يؤكد نجاح الانطلاقة الدراسية

بعد 05 شتنبر الحالي كتاريخ حددته وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي ...