الرئيسية » أخبار الفساد » بناء قنطرة بدون مراعاة مواصفات الجودة بزاوية سيدي علي بن النويتي يثير شكوكا حول هدر المال العام

بناء قنطرة بدون مراعاة مواصفات الجودة بزاوية سيدي علي بن النويتي يثير شكوكا حول هدر المال العام

الحسن لهمك
على إثر الفيضانات التي عرفتها الطريق الجديدة الذي تربط دواوير الزاوية والقراقرة والنزالة بإقليم قلعة السراغنة حيث انجرفت التربة من تحت قنطرة أنشئت قبل اسبوعين على هذه الطريق.
يأتي هذا الحادث ليعري واقع المشاريع التي تنزل الى المنطقة والتي يلازمها الغش وغياب المراقبة والعشوائية، فنصف ساعة من تساقط الأمطار كانت كافية لتوضح بالملموس، مدى التلاعبات التي تشوب الصفقات العمومية والتستر عن عيوب المقاولين…
وأرجعت بعض المصادر سبب انهيار هذه القنطرة إلى الغش في البناء وعدم احترام المعايير المعمول بها في مجال تشييد القناطر، والتي تتطلب دراسة شاملة من كافة الجوانب، تأخذ بعين الاعتبار طبيعة التربة ومناخ المنطقة وجغرافيتها، فضلا عن المواد المستعملة في عملية البناء.


ان هذه التلاعبات وأمثالها تطرح لذا متتبعي الشأن المحلي بالمنطقة أكثر من سؤال حول مسطرة التفويت والشركة الفائزة بالصفقة ومدى تتبع المصالح التقنية للأشغال المنجزة وتطابقها مع شروط دفتر التحملات واحترامها حرصا على المال العام.

عن إدارة الموقع

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تقرير جطو يكشف خروقات مشاريع أخنوش رصد لها الملايين والنتيجة: فضائح!

كشف التقرير السنوي للمجلس الأعلى للحسابات، جوانب مظلمة من تسيير عزيز أخنوش، لوزارة الفلاحة والصيد ...