الرئيسية » شؤون عربية » مصريون يتظاهرون بـ “ميدان التحرير ” وعدة مدن مصرية ضد السيسي

مصريون يتظاهرون بـ “ميدان التحرير ” وعدة مدن مصرية ضد السيسي

تظاهر أعداد من المواطنين بميدان التحرير وسط العاصمة القاهرة، ضد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، وسط أنباء عن توقيفات طالت عديد منهم.

ونقل ناشطون عبر منصات التواصل الاجتماعي المختلفة وقنوات معارضة للنظام المصري تبث من خارج البلاد، مقاطع فيديو قصيرة تظهر تواجد أعداد من المصريين في ميدان التحرير، وسط هتافات ضد السيسي.

وقالت المصادر ذاتها، إن هناك توقيفات طالت بعض المتظاهرين خلال التظاهرات التي تحدث لأول مرة منذ سنوات بميدان التحرير الذي تعود شهرته لثورة يناير 2011.

ومنذ مساء يوم الجمعة بتث خدمة قناة “الجزيرة مباشر” فيديوهات تقول إنها لمواطنين مصريين يتظاهرون ضد السيسي في أكثر من مدينة مصرية.

ومن خلال الفيديوهات يظهر مواطنون مصريون يسيرون في مسيرات وهم يرددون شعار “إرحل” الذي سبق أن ردده المصريون عام 2011، وأجبروا الرئيس السابق محمد حسني مبارك على التنحي. ولم يتسن التأكد من صحة الفيديوهات من من مصادر مستقلة، كما لم يصدر أي رد فعل عن السلطات المصرية.

وحتى الساعة 20.40 (توقيت.غرينيتش)، بات هاشتاغ  #ميدان_التحرير، الأعلى تداولا على تويتر في مصر بعد وقت قصير من حديث المعارضة عن انطلاق تظاهرات وسط القاهرة، وتحت نفس الهاشتاغ كتب مغردون عبارات مناهضة للرئيس المصري.

فيما قالت وسائل إعلام محلية، قبل ساعات من انطلاق تلك التظاهرات، إن سلطات الأمن ألقت القبض على ضياء سعد الكتاتني، نجل رئيس مجلس الشعب المصري السابق المحبوس حاليا، من أحد شوارع مدينة 6 أكتوبر غربي العاصمة بتهمة التجهيز لتظاهرات.

وعلقت حسابات مؤيدة للرئيس المصري السيسي، عبر منصات التواصل قائلة إن تلك الفيديوهات مفبركة والتظاهرات سابقة منذ سنوات ولا تظاهرات حالية.

قبل أن يعود البعض الآخر ويؤكد وجود التظاهرات للاحتفال بفوز نادي الأهلي بكأس السوبر المحلي، وليس للتظاهر ضد الرئيس، وأن أصوات هتافات معارضة تم تركيبه بديلا عن صوت الاحتفال.

وقالت صحيفة “اليوم السابع” المحلية المؤيدة للنظام، إن الهدوء خيّم على ميدان التحرير، متهمةً القنوات بـ”فبركة الفيديوهات”.

بينما أقر عمرو أديب، الإعلامي المقرب من النظام عبر برنامجه “الحكاية” على قناة “ام بي سي” المصرية، بخروج تظاهرة محدودة للغاية هتفت ضد الرئيس.

وقال إنه “بعد المباراة (السوبر المصري) نزلت مجموعة ناس في التحرير مكونة من 30 -40 هتفوا هتافين، وصورا فيديو لمدة دقيقتين وطبعا قُبض على أغلبهم، والداخلية ستصدر بيانا”.

وغادر السيسي، البلاد، في وقت سابق مساء الجمعة، متوجهًا إلى نيويورك لحضور اجتماعات للأمم المتحدة، قبيل دعوات عبر منصات التواصل الاجتماعي للخروج في احتجاجات.

عن إدارة الموقع

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تنديد على مواقع التواصل الاجتماعي بإعدام مشايخ بالسعودية

التقرير الذي نشره موقع “ميدل إيست آي” البريطاني أمس، والذي توقع أن تصدر السلطات السعودية حكما ...