الرئيسية » عدالة ومحاكم » اعتقال موظفة وناشطة “فيسبوكية” لتورطها في التشهير بزميلتها بعمالة السراغنة

اعتقال موظفة وناشطة “فيسبوكية” لتورطها في التشهير بزميلتها بعمالة السراغنة

مثل صباح يوم الثلاثاء 18 فبراير الجاري، “ب.ب”، الموظفة بقسم التعمير بعمالة إقليم قلعة السراغنة، أمام المحكمة الابتدائية بذات المدينة، وذلك بعد تورطها في القذف والتشهير بزميلة لها بنفس العمالة، عبر صفقات الفيسبوك.
وبحسب مصادر عليمة، فإن الموظفة والناشطة الفيسبوكية المذكورة، دأبت على نشر تدوينات على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي ضد زميلتها في العمل، قبل أن يتدخل بعض زملائها في العمل من أجل ثنيها عن التشهير بزميلتها، غير أنها واصلت عمليات النشر عبر صفحتها الفيسبوكية، تكيل لها سيلا من السباب والشتائم.
وأضافت ذات المصادر أن الموظفة التي تعرضت لحملة التشهير على يد زميلتها، عانت الأمرين لمدة طويلة، قبل أن تتسبب لها تلك التدوينات في متاعب ومشاكل في محيطها العائلي، ما دفعها إلى تقديم شكاية أمام النيابة العامة، مشفوعة بمحضر معاينة، بسط فيه المفوض القضائي جميع التدوينات المسيئة للمشتكية.
هذا، وبعد الاستماع للطرفين من قبل الضابطة القضائية، أحالت الأخيرة المشتكى بها على وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بمدينة قلعة السراغنة، بعد ظهر يوم أمس الثلاثاء، وبعد إخضاعها للاستنطاق، قرر إحالتها على السجن المحلي قبل عرضها على جلسة المحاكمة زوال اليوم الأربعاء.
وبحسب المعلومات والمعطيات التي حصلت الجريدة، فإن العديد من الأطراف تدخلت من أجل تطويق الأزمة بين الزميلتين، وحث المشتكى بها على وقف هجماتها على زميلتها وعلى مجموعة من الأشخاص الآخرين، غير أنها تمادت ما جعل الأمر يصل إلى القضاء.
وعلمت الجريدة من مصادر مطلعة أنه تم تقديم المشتكى بها في جلسة اليوم الأربعاء 19 فبراير الجاري، قبل أن يتم تأجيل الجلسة إلى يوم الأربعاء القادم 26 فبراير الجاري من أجل إعطاء مهلة لدفاع المشتكى لإعداد الدفاع.

عن إدارة الموقع

x

‎قد يُعجبك أيضاً

نقيب المحامين بالدار البيضاء يقاضي موقعين أحدهما من مراكش بعد نشر خبر عار من الصحة ويصف سلوكياتهم بالرعناء

تتبعت هيئة المحامين بالدرالبيضاء في شخص النقيب، والسادة أعضاء مجلس الهيئة، والسادة المحامين أعضاء الجمعية ...