الرئيسية » أخبار الجمعيات » حملة للتبرع بالدم بالعطاوية والورزازي يدعو الساكنة للانخراط في إنقاذ حياة المواطنين+ تصريح

حملة للتبرع بالدم بالعطاوية والورزازي يدعو الساكنة للانخراط في إنقاذ حياة المواطنين+ تصريح

تنظم جمعية بوكافر لتصفية الدم بالعطاوية حملة للتبرع بالدم بالمركز الاجتماعي المتعدد الاختصاصات على امتداد يومي الأربعاء والخميس 8/9 يوليوز الجاري بتنسيق مع المركز الجهوي لتحاقن الدم.
ويعتبر التبرع بالدم عملا إنسانيا نبيلا، حيث إن التبرع بالدم ثقافة متأصلة في المجتمع لدى المواطنين وذلك لكونه مبادرة حضارية تسهم في إنقاذ حياة آلاف من المرضى الذين هم في أمس الحاجة إلى نقل الدم، بالإضافة إلى ان التبرع بالدم ينمح المتبرع شعوراً بالحيوية والنشاط والشعور الحقيقي بالسعادة والفخر للمساهمة في إنقاذ حياة عدد كبير من المرضى.

وسعت هذه الحملة، التي نظمتها جمعية بوكافر لتصفية الدم وجمعية تدبير المركز الاجتماعي المتعدد الاختصاصات بشراكة مع المركز الجهوي لتحاقن الدم بمراكش، إلى الرفع من مخزون الدم الذي سجل نقصا حادا في الآونة الأخيرة بسبب تراجع عدد المتبرعين نتيجة الحجر الصحي الذي فرضه فيروس “كورونا” المستجد (كوفيد-19).


وشهدت هذه الحملة الإنسانية تعبئة كبيرة من لدن المتبرعين والفعاليات الجمعوية المشاركة في تأطيرها، من خلال التدابير المتخذة على المستوى الصحي كالتعقيم وارتداء الكمامات الواقية، أو المستوى التنظيمي كالسهر على احترام مسافة الأمان تفاديا لانتشار فيروس “كورونا”.


وقال عبد الرزاق الورزازي أن العملية لحدود منتصف اليوم الأول أسفرت عن جمع 120 كيسا من الدم وتطمح لحقيق ما يناهز 450 كيسا وتوجه بنداء لساكنة المدينة للمشاركة بكثافة في هذه الحملة للمساهم في إنقاذ حياة العديد من المحتاجين لهذه المادة الحيوية.

عن إدارة الموقع

x

‎قد يُعجبك أيضاً

اغتصاب طفل عمره خمس سنوات بأولاد زراد وتعرضه لأضرار خطيرة وجمعية حقوقية تطالب باعتقال الجاني

تعرض طفل يدعى (ي .ل) في السنة الخامسة من عمره لاغتصاب وصف بالبشع من طرف ...