الرئيسية » حوادت ووفيات » انتحار باشا متورط في ملف فساد الأراضي السلالية شنقا والجريدة تكشف هويته

انتحار باشا متورط في ملف فساد الأراضي السلالية شنقا والجريدة تكشف هويته

وضع باشا سابق حداً لحياته، عن طريق الانتحار شنقا بمنطقة حي الكرم بمدينة خريبكة، يومه التلاثاء 14 يوليوز الجاري، داخل غابة بالمنطقة.
ووفق مصادر محلية، فالهالك، وجد معلقا بواسطة حبل داخل غابة، من من قبل مرتادي الغابة وربطوا الاتصال بالمصالح الأمنية التي حلت بعين المكان.
وأضافت مصادرنا أن الباشا السابق الذي أقدم على الانتحار صباح يوم الثلاثاء هو السيد امحند آيت داود رئيس دائرة “لوداية” بعمالة مراكش سابقا، والذي سبق أن تم تجريده من رتبة باشا والحاقه بعمالة خريبكة برتبة قائد بعد ثبوت تورطه رفقة قائد قيادة لوداية آنذاك في اختلالات خطيرة تهم الأراضي السلالية بمنطقة لوداية، وقفت عليها لجنة مركزية من وزارة الداخلية، ليدخل الهالك بعدها في مشاكل نفسية واجتماعية صعبة -حسب مصادر مطلعة- أدت الى ما آلت إليه اليوم ، وقد أمرت النيابة العامة المختصة بإجراء عملية التشريح الطبي عليها من أجل تحديد ملابسات وظروف الوفاة.

عن إدارة الموقع

x

‎قد يُعجبك أيضاً

فتح بحث تمهيدي لتحديد ظروف إقدام شخص على إضرام النار في جسده أمام مقر دائرة للشرطة

فتحت فرقة الشرطة القضائية بالمنطقة الإقليمية للأمن بمدينة برشيد بحثا تمهيديا تحت إشراف النيابة العامة ...