الرئيسية » أخبار الفساد » القلعة على صفيح ساخن: تجار الأسواق الأسبوعية وحرفيون وأرباب المطاعم ينظمون مسيرة احتجاجية

القلعة على صفيح ساخن: تجار الأسواق الأسبوعية وحرفيون وأرباب المطاعم ينظمون مسيرة احتجاجية

خاض العشرات من تجار الأسواق الأسبوعية واصحاب محلات لبيع المأكولات الجاهزة بعد ظهر اليوم الاثنين 7 ستنبر الجاري، مسيرة انطلقت من حي عواطف في اتجاه مقر عمالة إقليم قلعة السراغنة، للمطالبة بفتح السوق الأسبوعي الاثنين وإعادة النظر في القرارات المتخذة بشأن إغلاق المقاهي والمحلات التجارية من طرف السلطة الإقليمية والمحلية بناء على قرارات شفوية.
وقال بعض المحتجين ان هذه المسيرة التي عرفت مشاركة تجار بسياراتهم، أن أوضاعهم الاجتماعية المتأزمة لم تعد تسمح لهم بالمزيد من الصبر وتحمل الخسائر المادية الكبيرة والديون المتراكمة بعد أشهر الحجر الصحي الذي فرضته السلطات المعنية بسبب جائحة كورونا.


وأكد المتحدثون أن احتجاجهم اليوم جاء لمطالبة عامل الاقليم وجميع الجهات المسؤولة، بمراعاة أوضاعهم المتأزمة والسماح لهم باستئناف أنشطتهم التجارية مثلما هو معمول به في بعض أقاليم جهة مراكش آسفي مع تمديد أوقات الاشتغال عوض فرض الإغلاق من الساعة السادسة وهي الوقت الذي تعرف فيه العديد من الأنشطة رواجا مهما وإقبالا من طرف الزبائن.
وكعادتها عملت السلطات الاقليمية على استقبال ممثلين عن المحتجين للاستماع اليهم ودراسة الحلول الممكنة لمراجعة القرارات المتخذة بسبب تداعيات فيروس كورونا والعمل على امتصاص غضب الفئات المحتجة الذي بات لا يطاق وينذر بانفجار أزمة اجتماعية بإقليم يعاني ويلات الجفاف وآثار القرارات المزاجية والمتسرعة والتي يتم التراجع عنها تحت ضغط الاحتجاج.

عن إدارة الموقع

x

‎قد يُعجبك أيضاً

إلقاء القبض على عصابة تمتهن التنقيب على الكنوز بجماعة العامرية‎

تمكنت عناصر الدرك الملكي التابعة لمركز كازيط بمنطقة بني عامر التابعة لإقليم قلعة السراغنة بعد ...