الرئيسية » أخبار محلية » رئيس بلدية سيدي رحال يصدر قرار إعادة فتح السوق الأسبوعي بعد اجتماع الجنة المحلية

رئيس بلدية سيدي رحال يصدر قرار إعادة فتح السوق الأسبوعي بعد اجتماع الجنة المحلية

استجابة لأصوات الساكنة المطالبة بفتح السوق الاسبوعي لما له من وقع اقتصادي واثر ايجابي على المواطنين والفلاحين في ظل الظروف الحالية التي تمر منها البلاد بسبب التدابير الاحترازية التي فرضتها جائحة كورونا. وبناء على هذا الطلب عقد رئيس المجلس البلدي لسيدي رحال صلاح الدين واعمرو اجتماعا للجنة المحلية الذي ترأسه صباح اليوم الاثنين 14-09-2020 بقاعة الاجتماعات السيد الباشا بحضور السيد الخليفة والسادة ممثلي مركز الدرك الملكي والقوات المساعدة، بالإضافة الى رئيس المصلحة التقنية بالجماعة، وممثل الشركة المكترية للسوق الاسبوعي “جمعة سيدي رحال”.
وقد تم خلال هذا الاجتماع مناقشة مختلف التدابير التنظيمية والاحترازات الوقائية الصحية التي سيتم العمل بها، مع ضرورة الحفاظ على استمراريتها وذلك تبعا لالتزام مختلف الاطراف المعنية كل حسب اختصاصاته سواء من الجماعة او المصالح الامنية او الشركة المكترية .
وبتنسيق مع السلطة الإقليمية بعمالة قلعة السراغنة أصدر رئيس المجلس البلدي يومه الثلاثاء 15 شتنبر الجاري قرارا يتعلق بإعادة فتح السوق الأسبوعي بجماعة سيدي رحال تضمن خمسة مواد كما يلي:
المادة الأولى: يسمح بإستئناف الأنشطة التجارية بمرافق السوق الأسبوعي المتواجد بتراب جماعة سيدي رحال، ابتداء من يوم الجمعة 18 شتنبر 2020 مع اتخاذ كافة التدابير الوقائية اللازمة للحفاظ على السلامة الصحية للمواطنين لمواجهة فيروس كورونا.
المادة الثانية: يتعين على مستغلي مرافق السوق الأسبوعي وكافة المرتفقين من مهني ين وحرفيين وكسابة ومواطنات ومواطنين الوافدين إلى السوق الأسبوعي للبيع والشراء والتبضع التقيد بالإجراءات الاحترازية وتدابير الوقاية الصحية (ارتداء الكمامة- التباعد- التعقيم. . ) وكافة شروط الصحة والسلامة المتخذة من طرف السلطات العمومية، دعما لمجهوداتها في مواجهة أثار جائحة كورونا على الصعيدين الاجتماعي والاقتصادي والصحي.
المادة الثالثة: بموجب هذا القرار يلغي القرار رقم: 60 الصادر بتاريخ 23 مارس 2020 والقاضي بإغلاق السوق الأسبوعي جمعة سيدي رحال.
المادة الرابعة: يعهد بتنفيذ هذا القرار لكل من السلطة المحلية والدرك الملكي ومصالح الجماعة المختصة بجماعة سيدي رحال كل في دائرة اختصاصه
المادة الخامسة: يدخل هذا القرار حيز التنفيذ ابتداء من تاريخ توقيعه.
ويهيب رئيس المجلس البلدي بالساكنة المحلية وكل المتبضعين والباعة من داخل و خارج الاقليم احترام الاجراءات الوقائية والتدابير الاحترازية من اجل السلامة الصحية للجميع، وكذلك من اجل ضمان استمرارية هذا المرفق الحيوي.
فالمرجو ارتداء الكمامات والحفاظ على عملية التعقيم واحترام التباعد الجسدي، والامتثال للإجراءات التنظيمية التي تسهر على تنفيذها الجماعة والسلطات المحلية.

وفيما يلي نسخة من القرار كما توصلنا به:

عن إدارة الموقع

x

‎قد يُعجبك أيضاً

العطاوية: خلق فضاء لتشغيل الشباب في إطار مشروع “دعم الإدماج الاقتصادي للشباب” الممول من طرف البنك الدولي

احتضنت باشوية مدينة العطاوية يوم أمس الأربعاء 23 شتنبر الجاري اجتماعا ترأسه باشا المدينة بحضور ...