الرئيسية » أخبار محلية » حملة انتخابية سابقة لأوانها بمباركة من السلطة المحلية بجماعة زمران الشرقية؟؟؟

حملة انتخابية سابقة لأوانها بمباركة من السلطة المحلية بجماعة زمران الشرقية؟؟؟

دخل رئيس سابق لجماعة زمران الشرقية بإقليم قلعة السراغنة في حملة انتخابية سابقة لأوانها تدعو إلى الاستغراب. والغريب فيها، زيادة على مخالفتها للقوانين المنظمة، توقيتها في خضم الظروف الاستثنائية التي تمر منها البلاد بسبب جائحة كورونا. والأغرب من هذا كله هو تغاضي السلطة المحلية في شخص قائد قيادة زمران الشرقية، أم أن سكوت السيد القائد إِلاَّ حاجة في نفس يعقوب ؟.  

ولا يخفى على أحد الخطورة البالغة التي تنطوي عليها هذه التجمعات والتي تتمثل في إمكانية انتشار العدوى بين المجتمعين، وهم بالعشرات كل يوم. وتتم هذه التجمعات في بيوت المشاركين فيها، أحيانا، وفي بيت الرئيس السابق احيانا أخرى، الشيء الذي يؤدي لا – قدر الله – إلى تحول الإقليم إلى بؤرة وبائية يؤدي ثمنها الأبرياء ويضرب عرض الحائط المجهودات المشهودة التي قام بها عامل الإقليم ونجح في تجنب الأسوإ.

من أجل هذا كله وجب على السلطة الإقليمية في شخص عامل الإقليم، التدخل لوضع حد لهذا الخرق الصارخ للقانون ولحالة الطوارئ الصحية.     

 

عن إدارة الموقع

x

‎قد يُعجبك أيضاً

إعادة فتح السوق الأسبوعي العطاوية ينعش الحركة الاقتصادية ويخلف ارتياحا في صفوف مرتاديه

عرفت مدينة العطاوية صباح اليوم الخميس فاتح أكتوبر الجاري إعادة فتح السوق الأسبوعي خميس العطاوية ...